يعرف شارع ابراهيم الروداني بمدينة الجديدة، غياب علامات التشوير الأفقية والعمودية على مستوى الشارع المذكور والمحادي للمركز الجهوي لمهن التربية والتعليم، حيث يعرف حركة سير دؤوبة للسيارات التي لا يحترم سائقوها السرعة المحددة.

ومعلوم أن غياب علامات التشوير الخاصة بخروج تلاميذ المدرسة التطبيقية المتواجدة خلف المركز الجهوي لمهن التربية والتعليم بالجديدة، بات يهدد سلامة التلاميذ خاصة أولئك الذين يضطرون إلى عبور الشارع المذكور دون مرافقين.

يذكر أن الجهات المسؤولة باتت مطالبة بوضع علامات التشوير بشارع ابراهيم الروداني، على مستوى المقطع الطرقي القريب من المدرسة المذكورة، نتيجة الأخطار المحدقة بالتلاميذ لاسيما مع تضاعف حركة السير يوما بعد يوم، وبسبب التحديات التي يفرضها تهور مجموعة من الشبان من أصحاب الدراجات النارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.