لفظت سيدة ثلاثينية أنفاسها الأخيرة بشكل مفاجئ بالشارع العام بحي المطار بمدينة الجديدة.

وحسب مصادر متطابقة فإن المرأة كانت في طريق عودتها إلى منزلها بعدما قامت بإيصال ابنيها إلى إحدى المدارس العمومية المتواجدة بحي المطار بمدينة الجديدة.

يذكر أن الحادث استنفر المصالح الأمنية بمدينة الجديدة صباح اليوم الأربعاء، فيما تم نقل جثة الهالكة صوب مستودع الأموات بالمستشفى الأقليمي للمدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.