ناشد العديد من المواطنين بمدينة الجديدة والإقليم، في مراسلات خاصة لموقع “ومضة نيوز”السلطات المحلية والإقليمية بعدم منح المزيد من تراخيص محلات بيع الخمور بالمدينة.

وعزت مصادر الموقع أسباب هذا الملتمس إلى كون المدينة ليست في حاجة إلى المزيد من هذا النوع من المشاريع الاستثمارية والتي لن تزيد إلا في عدد المجرمين والمنحرفين في الوقت الذي لن تستفيد منها المدينة أي شيء.

وحسب هؤلاء فإن مراسلتهم للموقع جاءت بعدما علموا أن عددا من طلبات الاستفادة من رخص محلات بيع الخمور موضوعة على مكاتب المسؤولين للبث فيها، بحيث أن الموافقة والتأشير عليها سيزيد الطينة بلة في ظل تنامي ظاهرة السرقة واعتراض سبيل المارة تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض في عدد من الأحياء السكنية للمدينة.

واعتبر مراسلو “ومضة نيوز”على الخاص أن الموافقة بالترخيص لمثل هذه المشاريع سيزيد من المتاعب للمصالح الأمنية وللمواطنين على حد السواء، مطالبة في ذات السياق المصالح المختصة بتفادي منح مثل هذه التراخيص كما تم مؤخرا بمركز سيدي بوزيد مما قد يجعل هذا الأخير قبلة للمزيد من المنحرفين بدل جلب المزيد من السياح لإنعاش الاقتصاد المحلي للمدينة.

وحسب هؤلاء فإن هذه المراسلات تأتي في سياق التنبيه المبكر لعدم منح هذه التراخيص وتفاديا لتنفيذ أية وقفات احتجاجية في حالة منحها، علما أن المدينة ليست في حاجة إلى مثل هذه المشاريع التي ستؤدي لا محالة إلى انحراف المزيد من شبابنا وهو الأمر الذي أضحت المدينة في غنى عنه.

يذكر أن ساكنة المدينة في انتظار قيام المسؤولين الأمنيين بحملات تمشيطية في جميع الأحياء السكنية لمدينة الجديدة حتى يعود الأمن والأمان في نفوس المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.