شهدت المشاركة المغربية، بالدوري الدولي  بيلكراندوينر 59 للملاكمة  تألق العناصر الوطنية للملاكمة لفئة الكبار، والكبيرات بالعاصمة بلغراد بدولة صربيا، والذي أختتمت فعالياته  يوم أمس السبت 2 أبريل الجاري.

وعرفت فصول هذا الملتقى الدولي، مشاركة 21  بلدا يمثلون أقوى المنتخبات وأعتد المدارس الرائدة في رياضة الملاكمة  أبرزها ،كوبا _ كازاخستان_ طاجكستان _ أرمينيا _صربيا_ بولونيا_ بلغاريا_ إنجلترا _ ليتوانيا_ كرواتيا بالإضافة إلى المدرسة المغربية التي سطع نجم أبطالها ،وبطلاتها على حلبة بلغراد بتألقهم وإبداعهم ذلك بإحتلالهم للمرتبة الرابعة

وتدخل هذه المشاركة الدولية الثقيلة، في خانة إستعدادات   الفريق الوطني سيدات لبطولة العالم في الملاكمة  شهر ماي القادم بتركيا ،وألعاب البحر الأبيض المتوسط  للرجال، المزمع تنظيمها بوهران الجزائرية في الفترة الممتدة مابين  25 يونيو إلى حدود 5  من شهر يوليوز القادم، حيث أن الإدارة التقنية الوطنية  ستنكب على   تحسين القدرات التنافسية  للمنتخبين، وكذلك الوقوف على  مدى جاهزيتهم في الجانب البدني والتقني والنفسي  لتشريف  القفاز المغربي إقليميا، وقاريا، ودوليا في أفق الأهداف السالفة الذكر .

. وخلفت المشاركة المغربية بأبطالها وبطلاتها، إرتياحا كبيرا لدى مكونات الجامعة الملكية المغربية للملاكمة وهي بعد تحقيق نتائج باهرة  وجاءت كالتالي:الفريق الوطني سيدات توجت الملاكمة 

-ياسمين متقي بفضية وزن 48 كيلوغراما.

 _ زهرة الزهراوي بفضية وزن 54 كيلوغراما.

 فيما توجت البطلة خديجة المرضي صاحبة برونزية بطولة العالم أولان أودى الروسية 2019 بفضية وزن +81 كيلوغراما بالنسبة للفريق الوطني رجال .

وتوج الملاكم عبد الحق ندير بفضية وزن 63.5 كيلوغراما.

-الملاكم حمزة البربري بذهبية وزن 71 كيلوغراما _

وزين العابدين أمروغ بفضية وزن 71 كيلوغراما.

 و الملاكم محمد الصغير بفضية وزن 81 كيلوغراما. 

جدير بالذكر، أن  العناصر الوطنية لفئة الكبيرات قادها في هذا الدوري   المدرب عبد الحق عشيق، ويوسف سرور ، و فئة الكبار  قاده كل من المدرب رابح حنفي، ومحمد فتاح تحت إشراف المدير التقني للمنتخبات الوطنية عثمان فضلي. فيما رافق البعثة المغربية الحكم الدولي سعيد بياض، والدكتور  الحسين أماني.و

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.