صرح جورج وياه في إحدى تصريحاته عقب تتويج ميسي بالكرة الذهبية السابعة في مسيرته الكروية، “أنا لا أفتخر أبدًا بجائزة الكرة الذهبية فمنذ أن توجت بها وأنا  أعاني من العنصرية في أوروبا.. أتذكر عنوان الصفحة الأولى لمجلة لغازيتا ديلو سبورت بالبند العريض في اليوم الموالي ” وياه الأسود يفوز بالذهب ” ..حتى داخل ميلان كانوا يسخرون مني ومن إفريقيا و يرددون في كل فرصة ” هل بعتها لتشتري لهم الخبز “!

وأضاف “دروغبا” فاز بكل شيء مع تشيلسي، “إيتو” فاز بكل شيء مع البارصا  والإنتر لكن هل منحوهم الذهب؟ لا … لماذا؟.. لأنهم لا يملكون الانسانية لمنح الذهب للأفارقة السود!  الذهب ليس كرة تمنح للأفضل … الذهب الحقيقي هو أن تكون إنساناً طيّب القلب ولا تجرح مشاعر غيرك والحقيقة هم يملكون العنصرية و لا يملكون  الإنسانية! “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.