يبدو أن قرار السلطات المغربية في تعليق جميع الرحلات المباشرة للمسافرين في اتجاه المملكة المغربية انطلاقا من الاثنين على الساعة الحادية عشرة ليلا و59 دقيقة ولمدة 15 يوما،  سيكون له أثر بالغ على فريق الدفاع الحسني الجديدي، والذي سيضطر إلى خوض التداريب دون مدربه عبد الحق بن شيخة الذي سافر إلى الجزائر ثم فرنسا لزيارة العائلة.

وكان من المفترض عودة بن شيخة إلى المغرب يوم الثلاثاء 30 نوفمبر اي داخل فترة الاغلاق مما يجعله عالقا بالديار الفرنسية، فيما تبذل إدارة فريق الدفاع الحسني الجديدي مجهودات حثيثة لضمان عودته إلى المغرب في بحر هذا الأسبوع.

ويفترض أن يستأنف فريق الدفاع الحسني الجديدي تدريبه غد الأربعاء فاتح دجنبر، بعدما استفاد اللاعبون والطاقم التقني من عطلة لستة ايام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.