ومضة نيوز : فاس

قالت مصادر إعلامية مطلعة، أن مستشارا جماعيا يشغل منصب رئيس جماعة كبيرة بجهة فاس مكناس، قد تم إطلاق سراحه بكفالة قدرها خمسة آلاف درهم، بعد تورطه في فعل أخلاقي رفقة مثلي بإحدى الحدائق بمدينة فاس .

و أضافت نفس المصادر، أن المثلي سرق الهاتف النقال للمستشار الجماعي بعدما رفض تعويضه ماديا على فعله الفاحش، مما جعل المستشار يتقدم بشكاية لمصالح الشرطة حول تعرضه للسرقة من طرف أحد اللصوص.

و بعد قيام الشرطة بواجبها على وجه السرعة، اعتقلت اللص الذي كان شابا مثليا اعترف بممارسة أفعال شائنة مع المشتكي الذي رفض التزام باتفاقه معه، و هو ما جعل المستشار ينفي هذا الادعاء، إلا أن المثلي تقدم بدليل كان مسجلا على هاتفه النقال .

و بعد هاته المواجهة، اعترف المستشار بفضيحته، و تم تقديمهما أمام النيابة العامة بتهمة ممارسة الشذوذ الجنسي و إهانه الضابطة القضائية، و بعد مشاورات تم إطلاق المتهمين في حالة سراح، و تحديد جلسة للمحاكمة يوم الخامس من دجنبر القادم .

فهل بمثل هؤلاء المنتخبين نبني الوطن و خدمة الجماعة و ساكنتها ……..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.