ومضة نيوز- رجاء البحثر

على بعد 60 كيلومتر تقريبا من سطاب تتواجد جماعة سيدي الذهبي أو ما يعرف بالملاح لدى الساكنة المحلية التابعة لإقليم سطات ضمن جهة الشاوية ورديغة، سيتم انتخاب أول رئيسة جماعة في المغرب شابة تتابع دراستها في الباكلوريا، هي إلهام بلكاس الطالبة التي لم يكن حتى أشد المتفائلين يتوقع يوما أنها ستوكل إليها مهمة تسيير جماعة سيدي الذهبي وتنال ثقة ساكنة المنطقة وهي ابنة 19 ربيعا.

إلهام وفي تصريحات إعلامية أكدت أن فكرة الترشيح في الانتخابات السابقة راودتها لعدة اعتبارات كانت أهمها رغبتها بالمساهمة في حل مشاكل ساكنة منطقتها، من خلال توفير سبل ظروف العيش الكريم من ربط المنطقة بالماء الصالح للشرب والعمل على إصلاح الطرقات المهترئة.

وتضيف بلكاس رئيسة جماعة سيدي الذهبي في ذات التصريحات:” أهالي المنطقة، وأعضاء الجماعة، رأوا بأنني يمكنني المساهمة في التغيير بالمنطقة، ومنحوني ثقتهم ولأجل هذه الثقة ولأجل أهل منطقتي ركبت التحدي، وعملي وطريقة تدبيري للجماعة هي التي سترد عن أولئك الذين شككوا في قدرتي على النجاح في مهمتي بالنظر إلى صغر سني، لدي طموحات كبيرة وسأعمل على بذل كل ما في وسعي لتحقيقها لساكنة منطقتنا.

وتبقى الشابة إلهام بلكاس إحدى الطاقات الشابة بالمغرب ممن رغبن في ركوب أمواج التحدي رغم صعوبات البداية، حيث لقيت تعاطفا في كافة ربوع المملكة بعد فوزها برئاسة جماعة سيدي الذهبي كأصغر رئيسة جماعة في المغرب عن عمر يناهز 19 سنة في سابقة هي الأولى من نوعها، بلكاس نموذج للشباب الراغبين في التغيير والذين يصطدمون بالتهويل منذ أول خطوة بعد طرح فكرة التدبير والتسيير الجماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.