ومضة نيوز- رجاء البحثر

 أكد الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري، محمد ساجد، في لقاء عقده يوم أمس الاثنين بالرباط مع رئيس الحكومة المعين، عزيز أخنوش، استعداد الاتحاد الدستوري للمساهمة في المرحلة الجديدة والفاصلة.

وأبرز ساجد في تصريحات صحافية أن عملهم فيما يتعلق بالحزبين مشترك في العديد من المناسبات، وملتزمون مع حزب التجمع الوطني للأحرار كيفما كان الموقع وكيفما كانت المسؤوليات، خصوصا وأن الحزبين توحدهما نفس المبادئ والتوجهات خدمة للمواطن والوطن.

ولم يفوت ساجد المناسبة لتهنئة، رئيس الحكومة المعين عزيز أخنوش، على الثقة المولوية التي خصه بها صاحب الجلالة نصره الله، وعلى النجاح الكبير والمستحق الذي حققه حزب الحمامة.

يذكر أن حزب الاتحاد الدستوري حصل على 18 مقعدا في الانتخابات التشريعية الأخيرة ليوم 8 شتنبر الجاري، حيث احتل حزب الحصان المرتبة السابعة وراء كل من التجمع الوطني للأحرار (102) وحزب الأصالة والمعاصرة (86)، وحزب الاستقلال (81)، والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية (35)، والحركة الشعبية (29)، والتقدم والاشتراكية (21).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.