ومضة نيوز- محمد غفغوف

كل المؤشرات تؤكد أن نوفل شباط، نجل القيادي السابق بحزب الاستقلال والملتحق مؤخرا بجبهة القوى الديمقراطية السيد حميد شباط، في الطريق لرئاسة جماعة لبرارحة للمرة الثانية على التوالي بعد حصول حزبه الجديد الجبهة على ثمانية مقاعد .

و حسب مصدر مهتم بالشأن الانتخابي باقليم تازة، فإن نوفل شباط قادر على تشكيل أغلبية تمكنه من تدبير هاته الجماعة الفتية وذلك باستقطابه لمرشحين من حزب الحركة الشعبية .
تجدر الإشارة، إلى أن جبهة القوى الديمقراطية حازت على ثمانية مقاعد والأصالة والمعاصرة على ستة مقاعد، في حين كان نصيب حزب السنبلة مقعدين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.