ومضة نيوز- رجاء البحثر

شهدت جماعة سبت جزولة بإقليم آسفي، حالة من الانفلات الأمني إثر اندلاع مواجهات عنيفة أمام ثانوية مولاي إسماعيل، احتجاجا على نتائج الانتخابات الجماعية.

وأكدت مصادر محلية متطابقة لموقع “ومضة نيوز” أن رئيسي مكتب التصويت بالدائرة 17 والدائرة 4 تجمعهما علاقة مصاهرة مع رئيس الجماعة المنتهية ولايته، حيث رفضا التوقيع على المحاضر بعد نهاية الفرز مع قرارهما إيداع صناديق الاقتراع بمقر عمالة آسفي لإعادة فرزها.

وخرجت المئات من ساكنة جزولة ليلة أمس احتجاجا على نتائج الانتخابات الجماعية بالمنطقة لاسيما بعد فوز معارضين لرئيس المجلس المنتهية ولايته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.