ومضة نيوز- أسفي

نظمت جمعية الأيادي البيضاء من أجل التنمية المستدامة، الخميس الماضي، حملة بشاطئ المدينة من أجل التبرع بالدم، مكنت من جمع حوالي 50 كيسا للدم في يوم واحد.

وتأتي هذه المبادرةبآسفي من أجل تعزيز مخزون الدم، في ظل هذه الظرفية الاستثنائية الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وأكد رئيس الجمعية، عبد السلام كورير، أن هذه الحملة الإنسانية والتضامنية جاءت بهدف سد الخصاص المسجل في أكياس الدم على مستوى الإقليم، مشيرا إلى أن العملية مرت في احترام تام لشروط الوقاية والسلامة الصحية للمتبرعين.

يشار إلى أن هذه العملية تم تنظيمها بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للصحة بأسفي، تفاعلا مع النداء العاجل للمركز الجهوي لتحاقن الدم بذات المدينة، الموجه إلى عموم الساكنة من أجل التبرع بالدم بسبب النقص الحاد الذي باتت تعرفه هذه المادة الحيوية بالمدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.